موارد لتعامل الفيزيائي الطبي مع أحداث جانحة كوفيد-١٩

موارد لتعامل الفيزيائي الطبي مع أحداث جانحة كوفيد-١٩

مع الاحتياطات التي تتخذها حكومات الدول لمنع انتشار عدوى كوفيد-١٩، لا يزال الفيزيائيين الطبيين يعملون على إتمام مهامهم في أقسامهم المختلفة لعلاج و تشخيص و /// قراءة المقال »

دورات إلكترونية في الحماية الإشعاعية للمرضى – الوكالة الدولية للطاقة الذرية

دورات إلكترونية في الحماية الإشعاعية للمرضى – الوكالة الدولية للطاقة الذرية

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقوم بإعداد و تقديم العديد من الموارد و الدورات في الحماية الإشعاعية و استخدامات الأشعة الصناعية و الطبية. من الدورات الإلكترونية المتوفرة /// قراءة المقال »

matRad برنامج بحثي للتخطيط الإشعاعي العكسي بالفوتونات/ بروتونات/ أيونات الكربون

matRad برنامج بحثي للتخطيط الإشعاعي العكسي بالفوتونات/ بروتونات/ أيونات الكربون

matRad هو برنامج مفتوح المصدر للتخطيط الإشعاعي العكسي بتقنية الشدة المعدلة Inverse Planning Intensity Modulated Radiotherapy طوره مجموعة من الباحثيين الفيزيائيين الطبيين في المركز الألماني /// قراءة المقال »

مشروع موسوعة و مصطلحات الفيزياء الطبية EMITEL

مشروع موسوعة و مصطلحات الفيزياء الطبية EMITEL

مشروع EMITEL – European Medical Imaging Technology e-Encyclopaedia for Lifelong Learning هو عبارة عن موسوعة و معجم بمختلف اللغات لمصطلحات الفيزياء الطبية. المشروع الأوروبي EMITEL /// قراءة المقال »

المؤتمر السنوي العلمي للجمعية الإشعاعية في أمريكا الشمالية – RSNA 2008

الحدث: المؤتمر السنوي العلمي للجمعية الإشعاعية في أمريكا الشمالية في عامه الـ ٩٤ – RSNA 2008

الموقع: مركز معارض ماكورميك McCormick Place Convention Center بمدينة شيكاجو، آلونوي الأمريكية.

التاريخ: من ٣٠  نوفمبر إلى ٥ ديسمبر ٢٠٠٨م.

الموقع الإلكتروني: http://rsna2008.rsna.org

الرسوم: تختلف على حسب التخصص و العضوية. راجع جدول الرسوم.

مؤتمرات RSAN هي من أكبر تجمعات المختصين بعلم الأشعة بمختلف فروعه من أطباء و فنيين و فيزيائيين و مهندسين و شركات. يحضره ما يقارب ٦٠ ألف شخص سنويا من ١٠٠ دولة مختلفة. و هذه السنة سيكون هناك أكثر من ٣٠٠ دورة و المئات من المحاضرات العلمية  في مختلف التخصصات و بمشاركة أكثر من ٧٠٠ شركة في المعرض التقني. المؤتمر يقام دائما في مدينة شيكاجو (لا أعرف إن كان يوجد مركز مؤتمرات بحجم الموجود في شيكاجو ليستطيع تحمل هذا العدد في مدن أخرى!)

ورشة عمل عن فيزياء التصوير الطبي – البحرين

الحدث: ورشة عمل عن فيزياء التصوير الطبي Workshop on Physics of Medical Imaging.
الموقع: فندق الخليج جامعة البحرين – البحرين.

التاريخ: من الإثنين 20 إلى الأربعاء 22 أكتوبر 2008م،

المنظمون: برنامج التدريب المستمر – كلية العلوم بجامعة البحرين. يقدم المحاضرات كلا من الدكتور محمد الحلو الأستاذ المشارك و الدكتورة لمى عصام سخنيني الأستاذ المساعد بقسم الفيزياء.

الفئة المستهدفة:

– أطباء الأشعاع المقيمين و الذين يرغبون بالحصول على زمالة المجلس العربي لإختصاص التشخيص بالأشعة والتصوير الطبي.

– فني الأشعة.

– خريجي الفيزياء المهتمين بالفيزياء الطبية.

الأهداف:

ستغطي الورشة الأساسيات الفيزيائية التي يعتمد عليها التصوير الطبي بواسطة الأشعة المؤينة مثل الأشعة السينية وأشعة جاما والأشعة الغير مؤينة. سيتم تغطية التصوير بواسطة الأشعة السينية، التصوير بواسطة الطب النووي، التصوير بواسطة الرنين المغناطيسي، و التصوير بواسطة الأشعة فوق الصوتية.

الرسوم:

350 دينار بحريني.

لمزيد من المعلومات: راجع الموقع الإلكتروني http://www.uob.bh/adv/adv_files/adv_205e.asp

كما يمكنك الإطلاع على الملف المرفق*

التسجيل و الاستفسار:

د. سعيد العلوي، مدير برنامج التعليم العلمي المستمر

رقم المكتب: 17437441 973+ / 17437440 973+
رقم الفاكس: 449147 973+

*شكرا لمن أرسل الخبر لي بالبريد الإلكتروني.

حادثة قوييانيا الإشعاعية

قوييانيا Goiânia مدينة برازيلية كبيرة يقطنها حوالي المليون شخص، ارتبط اسمها بحادثة إشعاعية شهيرة في الثمانينيات الميلادية أدت إلى فزع شديد بين البرازيليين و حتى حكومات العالم.

في عام 1971م أفتتحت عيادة خاصة للعلاج الإشعاعي بالقرب من مستشفى خيري في وسط مدينة قوييانيا و زودت بجهاز علاج إشعاعي يستخدم عنصر السيزيوم 137 (Cs-137: Half Life = 30.23 yr, Photon Energy = 662 keV). و من ثم في عام 1985م تم إخلاء العيادة و الإنتقال إلى موقع آخر و ترك هذا الجهاز الإشعاعي بدون إخبار الجهات المختصة.

في 13 سبتمبر 1987م، دخل إثنان من نابشي الأنقاض إلى مبنى العيادة المهجور و الذي كان مفتوحا لكل من هب و دب في ذلك الحي الفقير. و قاما بنقل رأس الجهاز الإشعاعي إلى بيت أحدهما حتى يبيعوه كخردة، دون أن يعرفا خطره الإشعاعي طبعا. و في خلال أربعة أيام قاما بفك الرأس و حاولا كسر الغلاف الرصاصي الذي يحمي كبسولة أملاح كلوريد السيزيوم المشعة. لم يستطيعا كسر الغلاف الرصاصي، لكنهما استطاعا كسر نافذة الإيريديوم التي يخرج منها الإشعاع و من ثم استطاعا الوصول إلى الكبسولة و فتقها. و من هنا بدأت إحدى أخطر الحوادث الإشعاعية التي حصلت إلى يومنا هذا.

بعد فتق الكبسولة تم بيع الوحدة بمبلغ 25 دولار أمريكي إلى “زعيم الخردة” في الحي، و الذي لاحظ  كسابقيه اللون الأزرق المنبعث – الناتج عن إمتصاص الكلوريد لأشعة جاما و إعادة الإنبعاث في الطيف المرئي- و أعجب بالتألق الأزرق فأراد صنع خاتم لزوجته. و خلال الخمس الأيام التالية تم تكسير الغلاف الرصاصي و قطع بعض أجزاء الكبسولة إلى عدة قطع صغيرة تداولتها الأيادي.

فقد قام شقيق تاجر الخردة بنحت جزء من الكبسولة، مما أدى الى تناثر غبارها على أرضية البيت الذي تلعب فيه ابنته الصغيرة. الطفلة قامت بعدها بتناول غذائها بأيديها الملوثة مبتلعة بذلك المادة المشعة، و أيضا قامت بطلاء جسدها بالمادة الزرقاء المتألقة. شقيق آخر لزعيم الخردة قام بطلاء الصليب على جسمه، و أنتقلت معه أجزاء المادة المشعة إلى مزرعته لتصيب حيواناتها و تقتلهم. زوار البيت و من جاء ليشاهد جمال المادة الزرقاء نقلوا معهم الغبار الإشعاعي الى كل مكان ذهبوا إليه. فقد وجدت آثار المادة المشعة في مناطق عديدة في المدينة و حتى في مدينة أخرى تبعد 60 كم .

أول من انتبهت لمرض الجميع كانت زوجة تاجر الخردة. في البداية شكّت أن الإسهال و الأعراض المرضية التي أصابت من حولهم سببها بعض الشراب الذي قدم في بيتها، لكن فحوصات المستشفى نفت ذلك. بعدها شكّت أن السبب هو المادة المتألقة، فأخذت أحد عمال زوجها ليحمل جزء من المادة في كيس بلاستيكي على كتفه و يذهبا به إلى المستشفى القريب ليراها الطبيب. الطبيب عرف بأنها مادة خطرة فتحفظ عليها.

التقديرات تقول بأن 90% من إشعاعية المصدر كانت قد تبعثرت في البيئة حتى هذه اللحظة.

في 29 سبتمبر، جاء فيزيائي طبي زائر و معه جهاز كاشف إشعاعي ليؤكد أن المادة مشعة، و لتبدأ الإستجابة للحادثة الإشعاعية و إحضار الخبراء من فيزيائيين و أطباء و الكشف عن الأماكن التي تلوثت بالإشعاع و إخلاءها.

عند نشر خبر التسرب قامت موجة فزع في المدينة. و تم فحص أكثر من 112 ألف شخص، 74% منهم قدموا طوعا من تلقاء أنفسهم ليتم فحصهم خوفا من الإشعاع. 249 شخص ثبتت إصابتهم بتلوث إشعاعي عالي، منهم 129 شخص وجد أن التلوث الإشعاعي كان داخليا (من داخل الجسم نتيجة استنشاق أو بلع غبار المادة المشعة)، رغم أن أغلبهم كانت الجرعة الإشعاعية أقل من 50 ميللي سيفرت. حوالي 1000 شخص حصلوا على جرعة إشعاعية أكبر من الجرعة السنوية الناتجة طبيعيا من البيئة. توفي أربعة أشخاص (زوجة التاجر، ابنة شقيقه، و إثنان من عماله الذين قاموا بكسر الغلاف الرصاصي و الكبسولة) و أصيب 28 شخص بحروق إشعاعية.

من اليوم الثاني للسرقة بدأت الأعراض المرضية تظهر على نابشي الأنقاض ممثلة في الإستفراغ و الدوخة و الإسهال. بعدها بدأت تظهر أثار الحروق الإشعاعية على أيديهم و تم بتر يد أحدهما فيما بعد. زوجة تاجر الخردة توفيت بعد شهر من الحادثة، و قدرت الجرعة الإشعاعية التي حصلت عليها بـ 5.7 قراي. أما زوجها تاجر الخردة حصل على 7 قراي لكنه عاش، غالبا لأن تعرضه كان على فترات متفرقة لوجوده الدائم خارج البيت. و من المعروف أن الخلايا تقوم بإعادة إصلاح نفسها لو تعرضت للإشعاع على دفعات لذلك تكون الآثار أخف من لو تعرض الإنسان لجرعة عالية في جلسة واحدة، و هذا أحد أسس العلاج الإشعاعي للسرطان.

العامل الذي حمل المادة المشعة على كتفه أصيب بحروق إشعاعية و حصل على جرعة إشعاعية قدرت بـ3 قراي. أما ابنة شقيق تاجر الخردة فحصلت على جرعة إشعاعية قدرت بـ6 قراي، توفيت على أثرها بعد حوالي الشهر من الحادثة و دفنت في كفن حديدي غطي بالأسمنت. عند موتها كان جثمانها يصدر جرعة إشعاعية بمقدار 25 سنتيقراي في اليوم.

قامت مظاهرات في المدينة إعتراضا على دفن جثث المصابين في المقابر العامة. الولايات البرازيلية الأخرى رفضت دفن أي مخلفات إشعاعية ناتجة عن هذه الحادثة في أراضيها. كما توقف مواطنيها عن شراء صادرات مدينة قوييانيا من ملابس و أرز و غيره لمدة شهرين خوفا من تلوثها بالإشعاع. بل أن بعض الفنادق رفضت السماح للقادمين من مدينة قوييانيا بالسكن لديهم! حتى المنتجعات بالقرب من قوييانيا خلت فنادقها من السياح. الطريف أن تاجر الخردة حاول استغلال الحادثة ماديا و طالب بالمال – بالإضافة إلى مقابلة ممثلة برازيلية مشهورة – مقابل إجراء اللقاءات الصحفية و إلتقاط الصور له!!

تم فحص المدينة بطائرة عامودية مزودة بكاشفات إشعاعية، و بسيارات تجوب المدينة لمعرفة الأماكن عالية الإشعاع، بالإضافة إلى التقنيين الجواليين على أقدامهم. عمليات التنظيف الإشعاعي تضمنت إزالة التربة في الأماكن ذات الإشعاع العالي، و إخلاء البيوت و تفكيك بعضها و تنظيف ممتلكاتها أو ببساطة اعتبارها مخلفات إشعاعية. طلاء البيوت تم كشطه، و الأرضيات تم غسلها بالحوامض. تم كنس كل شيء حتى الأسقف، و أعتبر الغبار الناتج من التنظيف ضمن المخلفات الإشعاعية. تم إخلاء 2000 متر مربع من الأراضي من قاطنيها، في هذه المساحة يوجد 25 منزلا و اثنان من أراضي الخردة. فقط 240 متر مربع ثبت تلوثها بالإشعاع. ناتج المخلفات الإشعاعية عن عملية التنظيف كان حوالي الـ 3500 متر مكعب.

تم اتهام الأطباء مالكي العيادة المهجورة بتهمة الإهمال، خاصة و أنهم لم يقوموا بإبلاغ الجهات المختصة بالإنتهاء من استعمال الجهاز الإشعاعي .

تكمن صعوبة التنظيف في هذه الحادثة في أن الكبسولة الإشعاعية تم تفكيكها و انتشار أجزاءها و غبارها و تناقلها بين الناس، بالتأكيد لم تكن لتصنف ضمن أخطر الحوادث الإشعاعية لو كانت الكبسولة بقيت في حالتها الصلدة حيث يسهل استرجاعها بدون القلق بشأن انتشار التلوث الإشعاعي في البيئة.

النشاط الإشعاعي للكبسولة وقت السرقة كان حوالي الـ 50.9 تيرابكريل (1375 كيوري). بعد عمليات التنظيف الدولية تم إستعادة حوالي 44 تيرابكريل، أي تبقى حوالي 7 تيرابكريل في البيئة وقتها. في عام 2008م سيكون المتبقي قد تحلل إلى 4.3 تيرابكريل.

الحادثة فتحت أعين الحكومات على خطر سرقة المواد المشعة. أغلب الحكومات بعدها أصدرت قوانين صارمة لتتبع كل المواد المشعة من وقت دخولها البلد و طريقة استعمالها خلال وجودها و حتى الإنتهاء منها و إرسالها للتخلص منها.

الوكالة الدولية الذرية هي الجهة التي قامت بالإستجابة للحادثة مع الجهات المسؤولة في البرازيل، و نشرت تقريرا عن الحادثة مدعما بالصور (6.5 ميجابايت) فيه معلومات مفصلة عن طرق الإستجابة و حساب الجرعات و تنظيف البيئة و التدخل الطبي و الدروس المستفادة من الحادثة.

أيضا تجد معلومات مختصرة في ويكيبيديا، و في هذا المصدر.

تم نشر التدوينة في ويكيبيديا العربية، لك حرية التعديل و التنسيق إن أحببت.

ورشة عمل عن الحماية الإشعاعية – مدينة الملك فهد الطبية بالرياض

الحدث: ورشة عمل عن الحماية الإشعاعية. Radiation Safety Core of Knowledge: Theoretical, Hands-On and Case Discussion

الموقع: مدينة الملك فهد الطبية بالرياض – القاعة الصغيرة.

التاريخ: من 1 إلى 2 نوفمبر 2008م، الموافق 3 – 4 ذو القعدة 1429هـ.

الأهداف:

– تعريف منسوبي الصحة بالحماية الإشعاعية،

– و بمختلف الأخطار المتعلقة بالتعامل مع المواد و الأجهزة المشعة،

– و كيفية حماية أنفسهم و المرضى من خطر الأشعة المؤينة و غير المؤينة.

** 21 ساعة طبية تعليمية معتمدة.

الرسوم:

لغير منسوبي مدينة الملك فهد الطبية:

التسجيل المبكر  (قبل 25 أكتوبر) :500 ريال سعودي.

التسجيل المتأخر: 600 ريال سعودي.

لمنسوبي مدينة الملك فهد الطبية: 300 ريال سعودي.

التسجيل و الاستفسار:

قسم التعليم الطبي المستمر: هاتف: 012889999، تحويله 4454 أو 4114

*الملصق منقول من منتدى الأشعة و التصوير الطبي، للكاتب nabil.

برنامج التدريب التخصصي Residency في الفيزياء الطبية

تنويه: تم تحديث الروابط في مايو ٢٠١٨م.

برنامج التدريب التخصصي Residency في الفيزياء الطبية هو برنامج تدريبي منظم و مخطط لمدة سنتين الهدف منه إعداد الفيزيائي الطبي المستجد ليتمكن من القيام بمهام الفيزيائي الطبي الإكلينيكي في المستشفيات بمختلف أنواعها في تخصصه. و عادة ما توجد جهة خارجية موثوقة و مختصة في الفيزياء الطبية تقوم بإعتماد هذه البرامج لتضمن التدريب السليم و الراقي للفيزيائيين الطبيين .

بالنسبة لأمريكا الشمالية، فجهة إعتماد برامج التدريب التخصصي هي CAMPEP.  يوجد حاليا ٣٣ برنامج تدريب تخصصي  معتمد من قبلها في مجال فيزياء العلاج الإشعاعي (٧ منهم في كندا و ١ في أيرلندا)، و ٤ برامج معتمدة في مجال فيزياء التصوير التشخيصي (١ في كندا). (إحصائيات أغسطس 2009م)

يكون إعتماد البرامج لمدة 5 سنوات من قبل CAMPEP و التي تضمن قوة التدريب فيه، و من ثم يتم تقييم البرنامج مرة أخرى لتحديد ما إذا كان يستحق تجديد الإعتماد أو يسحب منه. تجد هنا مقاييس إعتماد البرامج من CAMPEP، أيضا يوجد تقرير من الـ AAPM عن المتطلبات الواجب توفرها في برامج التدريب التخصصي.

برامج التدريب التخصصي المعتمدة عادة تكون صارمة و مكثفة تحت يد فيزيائيين طبيين حاصلين على البورد، و أحد أهدافها هو تأهيل المتدرب لإجتياز اختبار البورد (الزمالة) الأمريكي (أو الكندي) في مجاله.

يتضمن البرنامج عادة مقررات دراسية و مشاريع بحث إكلينيكية بالإضافة طبعا إلى التدريب العملي. تقسم سنتي البرنامج إلى حلقات يقضي فيها المتدرب وقته في التركيز على التدرب على مهام معينة كالتخطيط العلاجي أو الجودة النوعية مثلا و يعقبها إختبار شفهي. كثير من الأحيان يكون التدريب في مستشفى رئيسي لكن لا يمنع أن ينتقل المتدرب إلى مستشفى آخر  بشكل مؤقت لوجود تقنية أو فرصة تدرب مميزة لديهم.

متطلبات الإلتحاق ببرامج التدريب التخصصي هي أن يكون المتقدم حاصلا على شهادة الماجستير على الأقل، و ليس بالضرورة أن تكون الشهادة في الفيزياء الطبية. لكن مع كثرة الطلب الحالية أصبح كثير من البرامج المعتمدة يشترط شهادة الدكتوراة للقبول في التدريب التخصصي و بعضها يشترط دكتوراة في الفيزياء الطبية من برنامج أكاديمي معتمد!! الفرص الموجودة حاليا تعتبر نادرة خاصة و أن المتدرب يعتبر موظف فيصرف له راتب من المستشفى (أو من جهة خارجية كالحكومة أو كمنحة) و يتطلب تمرينا و وقتا كبيرا من الفيزيائي الطبي المدرّب مما يشغله عن عمله الأصلي الإكلينيكي. كثير من البرامج لا تقبل إلا متدربا واحدا في الوقت الواحد و بعضها يقبل إلى أربع متدربين في السنة على حسب توفر الموارد في القسم.

المهم الآن أن الإنخراط في برنامج تدريب تخصصي معتمد سيصبح شرطا أساسيا للجلوس لإختبار البورد الأمريكي المقدم من المجلس الأمريكي للأشعة بحلول عام 2014م. هذا الشرط فُرض لضمان أهليّة الفيزيائيين الطبين العاملين في المستشفيات.

بالتأكيد السنوات القادمة ستشهد إعتماد المزيد من برامج التدريب التخصصي الجديدة. أيضا هناك نقاش حاد في مجتمع الفيزيائيين الطبيين ما بين مؤيديين و معارضيين حول افتتاح درجة (مهنية) جديدة تحت اسم دكتوراة فيزياء طبية Doctorate of Medical Physics – DMP. و هي باختصار سنتين من التعليم ما بعد البكالوريس + سنتين تدريب عملي يدفع مقابلها الطالب رسوما دراسية سنوية ليحصل عند التخرج على لقب (دكتور)، لكن بدون الإنخراط في تلافيف البحث العلمي و مناقشة رسالة الدكتوراة كما يحدث في درجة الدكتوراة العلمية المعروفة! يستطيع الطالب بعد التخرج بهذه الدرجة الجلوس لإختبار البورد.

روابط ذات علاقة:

دليل التدريب التخصصي في المستشفيات TG-90 و طرق بديلة للتدريب في الفيزياء الطبية TG-133من الجمعية الأمريكية للفيزيائيين في الطب.

دليل التدريب الإكلينيكي في فيزياء العلاج الإشعاعي و التدريب و التعليم الإعتماد في فيزياء الطب النووي و التدريب و التعليم و الإعتماد في فيزياء التصوير الإشعاعي من الجمعية الإسترالية للعلوم الفيزيائية و الهندسة في الطب.

دليل التعليم و التدريب للفيزيائيين الطبيين في العلاج الإشعاعي من الفيدرالية الأوربية لمنظمات الفيزياء الطبية.

دليل التعليم و التدريب في الوقاية من الإشعاع عند التعرض الإشعاعي الطبي من اللجنة الأوروبية.

مسودة* RAS 6038 “تحسين الفيزياء الطبية من خلال التعليم و التدريب” من إتفاقية التعاون الإقليمية RCA لمنظقة دول شرق أسيا و المحيط الهادي.

التدريب الإكلينيكي للفيزيائيين الطبيين في تخصصات العلاج الإشعاعي، التصوير التشخيصي، و الطب النووي من الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

المؤتمر السنوي للجمعية الأمريكية للأشعة العلاجية و علاج الأورام ASTRO 2008

الحدث: المؤتمر السنوي للجمعية الأمريكية للأشعة العلاجية و علاج الأورام في عامه الخمسين – ASTRO 2008. من أكبر التجمعات للمختصين في العلاج الإشعاعي في إمريكا الشمالية.
الموقع: قاعة بوسطن للمؤتمرات و المعارض – مدينة بوسطن بولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة.

التاريخ: من 21 إلى 25 سبتمبر 2008م.

تنظيم: الجمعية الأمريكية للأشعة العلاجية و علاج الأورام – American Society for Therapeutic Radiology And Oncology

الموقع الإلكتروني: http://www.astro.org/Meetings/AnnualMeetings/

البرنامج العلمي:

http://www.astro.org/Meetings/AnnualMeetings/Housing/PreliminaryProgram/prelimprog.swf

الرسوم و التسجيل: http://www.astro.org/Meetings/AnnualMeetings/Registration/index.asp

أيضا يقام السبت قبيل المؤتمر دورة عن كيفية التعامل مع الحوادث الإشعاعية من ناحية تقييمها و علاج المرضى و حتى التحدث عنها في المؤتمرات الصحافية. اضغط هنا للمعلومات و للتسجيل في هذه الدورة.
الجمعية أيضا تقدم خدمة الـ Virtual Meeting للمؤتمر السابق (و أيضا لهذا المؤتمر بعد انتهاءه) حيث يمكنك الإطلاع على تسجيلات للمحاضرات. أيضا يمكنك شراء سيديهات للمؤتمرات السابقة.

كتاب The Physics of Radiation Therapy – الإصدارة الثالثة

محرر كتاب The Physics of Radiation Therapy: Mechanisms, Diagnosis, and Management هو فايز خان Faiz Khan، البرفسور المتقاعد بقسم العلاج الإشعاعي بجامعة مينستوتا University of Minnesota الأمريكية.

الكتاب يعتبر من المراجع الأساسية طوال الـ 20 سنة الماضية للفيزيائيين الطبيين خاصة في العلاج الإشعاعي. الكتاب يدرس في عدة جامعات و هو مرجع أساسي في التدريب العملي و أيضا مفيد عند الدراسة لإختبارات الزمالة (البورد). الإصدارة الحالية هي الثالثة و التي نشرت في عام 2003م.

للكتاب 24 فصلا مقسمة تحت ثلاث أجزاء رئيسة و تقع في حوالي 560 صفحة:

الجزء الأول عن أسس الفيزياء، و فيه ٨ فصول:

١- بنية المادة

٢- التحولات الذرية

٣- إنتاج أشعة إكس

٤- مولدات الأشعة الإكلينيكية

٥- تفاعلات الأشعة المؤينة

٦- قياس الأشعة المؤينة

٧- نوعية حزمات أشعة إكس

٨- قياس الجرعة الممتصة

الجزء الثاني عن العلاج الإشعاعي التقليدي، وفيه ١٠ فصول:

٩- توزيعات الجرعة و تحليل الأشعة المتبعثرة

١٠- حسابات الجرعات

١١- التخطيط العلاجي ١: توزيعات خطوط الأشعة المتساوية

١٢- التخطيط العلاجي ٢: معلومات المريض، التصحيحيات، و الوضعيات

١٣ التخطيط العلاجي ٣: تشكيل الحقول، جرعة السطح، و المسافة الفاصلة بين الحقول

١٤- العلاج بالإلكترونات

١٥- العلاج عن كثب

١٦- الحماية الإشعاعية

١٧- الجودة النوعية

١٨- إشعاع الجسم الكامل

و الجزء الثالث عن العلاج الإشعاعي الحديث و فيه ٦ فصول:

١٩- العلاج الإشعاعي ثلاثي الأبعاد

٢٠- العلاج الإشعاعي منظم الكثافة

٢١- الجراحة الإشعاعية المجسمة

٢٢- العلاج عن كثب ذو معدل الجرعة العالي

٢٣- زرع البذور المشعة في البروستاتا

٢٤- العلاج عن كثب داخل الأوعية

(إذا كنتم تقترحون ترجمة أفضل للمصطلحات إلى العربية فأفيدونا!!)

يمكن معاينة بعض صفحات هذا الكتاب من خلال خدمة قوقل للكتب.

هنا قراءة نقدية للكتاب.

يمكن طلب الكتاب من موقع أمازون Amazon.com.

تحديث (٢ أغسطس 2009م): صدرت النسخة الرابعة من كتاب “خان” في مايو 2009م.